رقيّ وحضارة

اعتبرت مصادر مطلعة أنّ مسيرة العاشر من محرم التي نظمها «حزب الله» في الضاحية الجنوبية لبيروت تشكّل نموذجًا للتنظيم الممتاز والاحترافية العالية، لافتة إلى أنّها أثبتت من جديد قدرات الحزب على مختلف المستويات، خصوصًا أنّه استطاع إعطاء صورةٍ راقية وحضارية للعالم، من دون أن تخرقها ضربة كفٍ واحدة، رغم الأعداد الكبيرة للمشاركين.

 

 خطوط جنبلاط السورية

يحاول النائب وليد جنبلاط فتح خطوط مع حلفاء سوريا في لبنان، والتواصل مع شخصيات على علاقة مباشرة بالرئيس السوري بشار الاسد.

 

 

  يجهد لعودة رئيس الحزب الى 14 آذار

اشارت مصادر سياسية الى ان مسؤولاً في الامانة العامة لقوى 14 آذار، يشيد منذ فترة بمواقف رئيس حزب بارز، في محاولة منه لإعادة تموضعه سياسياً في خط الفريق المذكور، ونقل عنه قوله : «يبدو انه يحتاج الى جهد كبير كي يعود الى صفوفنا».

 

  النفايات الى سوريا «مزحة»

استغرب مصدر سياسي إصرار البعض على ربط كلّ ما يحصل في لبنان بسوريا، وكأنّ الأخيرة لا تزال دولة وصاية على لبنان، معتبرا أنّ اقتراح التنسيق مع النظام السوري كي تستقبل الدولة السورية النفايات اللبنانية لا يمكن أن يكون سوى «مزحة» في أحسن الأحوال.

 

 

 المشنوق وعقدة الصف الأوّل

 تعتبر اوساط سياسية ان خطاب وزير الداخلية نهاد المشنوق الاخير لم ينقله الى الصف الاول في تيار المستقبل، ولم يحفظ له اوراقه لدى حزب الله، وبالتالي فان الخسارة مزدوجة، وهذا ما سيتبين من خلال الحوارات التي ستجري خلال الاسبوعين المقبلين حيث سيتكشف للمشنوق ان حزب الله قبل خطابه ليس كما بعده.