اصدر قاضي الامور المستعجلة في بعبدا القاضي حسن حمدان قراراً يقضي بالوقف الكلي لعملية نقل النفايات الى المركز المؤقت للطمر الصحي في منطقة الغدير - الكوستابرافا الى حين ورود جواب من وزارتي الصحة والزراعة والمديرية العامة للطيران المدني على أن ينظر حينئذ في جدوى تمديد الوقف.
كما قرر القاضي حمدان إبقاء سائر الأعمال الجارية في مطمر الكوستابرافا قائمة تحت اشراف من ينتدبه وزير البيئة على قاعدة «الاشراف الفني فقط» بغرض تخفيف اي تواجد خطير للطيور في محيط وداخل مطار رفيق الحريري الدولي ودون المساس بالزامية العقود المبرمة بحدود المرسوم في بند وقف نقل النفايات.
وكان النائب وليد جنبلاط اطلق تغريدة جاء فيها «اي كان الثمن ابعاد مكب النفايات عن مطار بيروت كي لا تقع الكارثة بالامس شارفناها على لحظة».
وكانت طائرة تابعة لشركة الميدل ايست يقودها الطيار محمد النبي واثناء هبوطها على المدرج الغربي للمطار صادفت مجموعة كبيرة من الطيور امامها لحظة ملامستها المدرج وقد تم وقف استعمال هذا المدرج مؤقتاً ريثما تتم معالجة موضوع الطيور.
وهذا الملف طرح على جلسة مجلس الوزراء في الســراي الحكومي برئاسة الرئيس سعد الحريري وكشف وزير الاشغال يوسف فنيانوس، ان الرئيس الحريري اتخذ قراراً بزيادة عدد الالات التي تصدر اصـواتا من اجل منع الطيور من الوصول الى مدرج مطار بيروت.