يشكل السفر تحدياً كبيراً بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة، لما ينطوي عليه من أعباء جسدية كبيرة عليهم، وتوفر بعض الوجهات السياحية في العالم تسهيلات تجعل منها مناطق مثالية لهذه الفئة من المجتمع.

ويقدم موقع إنميدا مجموعة من الوجهات السياحية الساحرة التي ينصح ذوي الاحتياجات الخاصة بالسفر إليها:


1- حديقة "هات هيد" الوطنية في أستراليا


تمتلك حديقة "هات هيد" الوطنية إطلالة رائعة على العديد من المناظر الطبيعية الخلابة، وهي مكان مثالي لمشاهدة الحيتان والاسترخاء تحت أشعة الشمس، وتوفر الحديقة مرافق مميزة يسهل الوصول إليها كالحمامات وطاولات النزهات وشوايات كهربائية لعشاق حفلات الشواء.

2- حديقة أكاديا الوطنية، ولاية ماين الأمريكية


توفر حديقة أكاديا الوطنية ممراً للكراسي المتحركة يسهل الوصول إلى الماء لهواة السباحة، ويمكن ممارسة العديد من الأنشطة والرياضات البحرية في هذه الحديقة، مثل صيد الأسماك وركوب القوارب والزوارق السريعة. 

وأفضل وقت لصيد الأسماك بين شهري مايو (أيار) و سبتمبر (أيلول)، وتعد بحيرة "إيكو ليك" واحدة من أجمل البحيرات الجبلية الجليدية في العالم.

3- منتزه يوسيميتي الوطني، ولاية كاليفورنيا الأمريكية


يعد منتزه يوسيميتي الوطني بولاية كاليفورنيا الأمريكية واحداً من أبرز المعالم السياحية الطبيعية في العالم، حيث يمكن العثور على منحدرات جبلية عمويدة بارتفاع 3000 قدم، بالإضافة إلى الشلالات الساحرة، والقمم الجبلية الشامخة نحو السماء.

وعلى الأرض، تكثر المناطق الخصبة والبراري الشاسعة التي تحيط بها أنواع عديدة من الأشجار الباسقة والحياة البرية المتنوعة، ويمكن زيارة المنتزة في أي وقت من العام، وحتى في فصل الشتاء الذي تغلق فيه المسارات بسبب الثلوج، ويوفر المنتزه خدمة نقل مكوكية بالكراسي الكهربائية لذوي الاحتياجات الخاصة.

4- منتزه يلو ستون الوطني


تتقاسم ولايات أيداهو ومونتانا ووايمنغ الامريكية منتزه يلو ستون الوطني، وهو يعد أول حديقة وطنية في الولايات المتحدة الأمريكية، ويضم المنتزه مجموعة مذهلة من الينابيع الساخنة، وهناك تنوع كبير في الحيوانات البرية كالدببة والأيائل والذئاب وغيرها.

ويمكن ممارسة العديد من الانشطة في المنتزه، كصيد الأسماك ومتابعة المعارض والأفلام والتخييم والتجول في أحضان الطبيعة، وغيرها من النشاطات المسلية الأخرى.

5- شاطىء كيلوا في هاواي


يمكن العثور على العديد من الفنادق الفاخرة والنزل والمنتجعات، والتي توفر إمكانية وصول ذوي الاحتياجات الخاصة إليها بشكل سهل وميسر، وفي الواقع، تعد هاواي وجهة سفر هامة للمسافرين من ذوي الإعاقات، لأن الشوارع والمسارات المؤدية إلى الشاطىء تم تصميمها لسهولة تنقل المعاقين على الكراسي المتحركة.



بيروت برس