لابد أنك تمتلكين متسعاً من الوقت يسمح لك بأن تقومي بأداء 3 وظائف في آن واحد، وهذا يعتمد على مدى جدك واجتهادك وإذا ما كنت تريدين تطوير مهاراتك في مجال العمل، وزيادة دخلك. باستطاعتك أن تجمعي بين 3 وظائف، وفي مرات عديدة يمكنك إنجاز عديد من الأعمال، لأنك قمت باختيار ما تريدين فعله بنفسك.

هنا تعرض عليك الأخصائية الاجتماعية أ. نوير الحربي، خطوات تساعدك في الجمع بين عدة وظائف في آن واحد دون شعورك بالملل و الرتابة من العمل:

* اختاري أعمالاً تناسب مجال اهتمامك

لا تحاولي أن تجمعي بين عدة مجالات وظيفية بعيدة كل البعد عن مجال اهتمامك، أو مجال دراستك، لأنك ستقصِّرين في أداء بعض المهمات التي ستوكل إليك، كذلك سيكون الجانب الإبداعي لديك ضئيلاً جداً بحكم عدم معرفتك بتلك المجالات.

* لا تهتمي بوظيفة أكثر من الأخرى

حاولي بقدر استطاعتك أن تجعلي جميع الوظائف التي تقومين بها بنفس الأهمية لك، فلا تهتمي بعمل على حساب عمل آخر حتى لا تقصِّري في أدائه، ويعود ذلك بنتيجة سلبية عليك، وملاحظات من قِبل مديرك في العمل.

* التعرُّف على ما يجري من حولك

لا تجلسي طوال الوقت أمام شاشة حاسوبك، فالعمل يتطلب منك التحرك، والتعرف على كل ما يجري من حولك حتى تكوني الشخص الأول المرشح للبقاء في منصبه والتمسك به دائماً.

* حددي وقتاً لإنجاز الأعمال

لا تعطي وقتاً أكبر لوظيفة على حساب أخرى، بل استخدمي استراتيجية الوقت الفاعل، فمثلاً من الساعة الثامنة صباحاً حتى الـ 11 اهتمي بالوظيفة الأولى، ثم انتقلي إلى الوظيفة الأخرى، وإياكِ أن تستقطعي من وقت الوظائف الأخرى.

* لا تستخدمي هاتفك الشخصي

خلال الوقت الذي تقومين فيه بأداء عملك لا ننصحك بكثرة استعمال هاتفك الشخصي حتى لا تشعري بالتشتت وعدم التركيز. يمكنك منح نفسك فترة لا تزيد عن 20 دقيقة في كل ساعة أو ساعتين لتصفح هاتفك بشكل سريع.

* تقبل النقد ومحاولة تطوير الذات

من الممكن أن توجه إليك عبارات لوم، أو توبيخ لتقصيرك في أداء بعض المهمات التي أوكلت إليك. لا عليك ففي كل وظيفة هناك أشخاص لديهم أسلوب مختلف في التعامل لذا تأقلمي مع محيطك ليزيد إبداعك.