أكدت وكالة "رويترز" نقلًا عن وكالة "أعماق" أن تنظيم "داعش" الإرهابي أعلن مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في باريس في وقت سابق اليوم وأودى بحياة شرطي واحد على الأقل.


ونقلت "فرانس برس" عن وكالة أعماق التابعة للتنظيم الإرهابي "منفذ الهجوم في منطقة الشانزيليزيه وسط باريس هو أبو يوسف البلجيكي وهو أحد مقاتلي داعش".

وحسب "رويترز" ذكرت مصادر بالشرطة في وقت سابق أن إطلاق النار ربما كان ضمن محاولة لسطو مسلح. 

وقالت الشرطة إن حملة مداهمة تجري في منزل المهاجم بشرق باريس الذي قتل بعد أن أطلق النار على الشرطة في شارع الشانزليزيه. وقتل شرطي في الحال وتوفي الآخر في وقت لاحق.

ودعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إلى اجتماع أمني طارئ في أعقاب هجوم الشانزيليزيه. وقال هولاند "سنقوم بكل الجهود هنا وفي الخارج لمحاربة الإرهاب".

وأظهرت وثيقة حصلت عليها "رويترز" أن الشرطة الفرنسية أصدرت أمرا للقبض على مشتبه به ثان في حادث إطلاق النار الذي قتل فيه شرطي واحد على الأقل وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة في شارع الشانزليزيه بباريس مساء اليوم الخميس. وقال أمر الاعتقال إن الرجل وصل إلى فرنسا بالقطار قادما من بلجيكا.