أكد الرئيس السوري، بشار الأسد، أن الطريق الوحيد التي يحصل منها الإرهابيون على الأسلحة والكيميائية هي "مباشرة من تركيا"، مشيرا إلى وجود أدلة على ذلك.


وقال الأسد في حوار خاص مع وكالة "سبوتنيك" مجيبا على سؤال عن الطريق التي يحصل عليها الإرهابيون على الأسلحة الكيميائية: " من تركيا. مباشرة من تركيا، وهناك أدلة في هذا الصدد، وقد عُرض بعضها على الإنترنت قبل بضع سنوات. كان هناك أحزاب عدة وأعضاء عدة في البرلمان التركي ساءلوا الحكومة فيما يتعلق بتلك الادعاءات. وبالتالي، فهذا ليس أمراً خفياً".

وأضاف الرئيس السوري "أن الطريق الوحيد كي يُحضر الإرهابيون الأموال، والأسلحة، وكل أشكال الدعم اللوجستي، والمجندين، وهذا النوع من المواد هو من خلال تركيا. ليس لديهم أي طريق آخر يستخدمونه للقدوم من الشمال. وبالتالي، فإن المصدر هو تركيا مئة بالمئة".