قالت الإعلامية رزان مغربي إنها سعيدة لمشاركتها في تقديم النسخة الأولى من حفل جائزة الموسيقى العربية في لبنان غدا السبت في كازينو لبنان.

وأضافت في حديث لـ"الشرق الأوسط": "تربطني علاقة عائلية وطيدة بجهاد المرّ المدير العام التنفيذي لقناة (إم تي في) وعضو مجلس إدارتها، وعندما اتصل بي طالبا منّي المشاركة في هذا الحدث الذي يجري لأول مرة في الشرق الأوسط لم أتردد بتاتا".

وتابعت: "طالما قدّمت النسخات الأولى من مهرجانات عدّة وهو أمر يجذبني، كما أنني كنت أتوق للعودة إلى الساحة اللبنانية من خلال عمل إعلامي مميزّ وهذا ما حصل بالفعل".

وعما إذا سيشكّل هذا الحدث بابا لعودتها من جديد على الساحة الإعلامية اللبنانية أجابت: "أتمنّى ذلك من كلّ قلبي فأنا عدت إلى لبنان بفضل ابني رام الذي سجّلته في إحدى مدارس بيروت مؤقتاً، ولا أدري ما ينتظرني في المستقبل بالنسبة لعملي هنا. فعقدي مع قناة (الحياة) المصرية شارف على الانتهاء، وهناك مشاورات تجري بيني وبين عدد من المحطات التلفزيونية اللبنانية والعربية في الوقت نفسه، وربما أبقى في لبنان أو العكس وذلك حسب العرض الذي سأتلقّاه".

(الشرق الأوسط)