ادرجت مجلة "تايم" الأمريكية مجددًا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ضمن قائمة أكثر مئة شخص تأثيرًا في العالم.

كما نشرت المجلة مقالا كتبه الرئيس السوفيتي السابق، ميخائيل غورباتشوف، عن بوتين أشار فيه إلى أن الرئيس الحالي "استطاع الحفاظ على وحدة روسيا الاتحادية وإبقاء الأوضاع تحت السيطرة في البلاد".

وفي المقال أضاف غورباتشوف "أنا واثق أن روسيا تستطيع النجاح عن طريق الديمقراطية، روسيا مستعدة للمنافسة السياسية والتعددية الحزبية والانتخابات العادلة والتغير المستمر، وهذا بالضبط ما سيحدد دور ومسؤوليات رئيس البلاد".

وضمت قائمة "تايم" الأخيرة، إلى جانب بوتين، عددا من الشخصيات السياسة العالمية، كرئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ورئيس وزراء الهند، ناريندرا مودي، وعضو الحزب الديمقراطي الأمريكي، تشاك شومر، والرئيس الحالي للولايات المتحدة، دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، وغيرهم.

يذكر أن بوتين دخل قائمة الأشخاص الأكثر تأثيرا لمجلة تايم في كانون الاول 2016، حيث ضمت القائمة حينها شخصيات كالرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، ومؤسس ويكيليكس جوليان أسانج.

وكالات