انها احدى صديقاتها واسمها س.ف. التي كانت حاضرة للمشاهد وتصور بالجهاز الخليوي كل شيء وكانت ندين الراسي تثق بها ثقة العمياء ولم تعتقد يوماً انها ستصاب بطعنة بالظهر في هذا الشكل، نادين الراسي التي تطالب بتعويض 100 مليون دولار تم احالتها الى التحقيق ويجري التحقيق مع س.ف. التي صورت المشاهد وقد انكرت امام التحقيق انها وزعت الصور لكنها تهمت صيق لها قام بتوزيع الصور على شبكات التواصل الاجتماعي.

مريم كلينك هي اكثر من اصيب بالسرورو نتيجة فضيحة ندين الراسي التي وجهت اللوم لمريم كلينك على استعراضها وفساتينها الشفافة فاذا بنادين الراسي تقع تحت فضيحة كبيرة خاصة انها في الجاكوزي مع الطبيب عارية في الحمام والصالون ايضاً.

نادين الراسي اصيبت بصدمة كبيرة لكن لا ينفع الندم فالصور تم تسريبها واصبحت على المواقع الاجتماعية ولها ملايين الزائرين.

لكن الطبيب ليس خرج فضائح فهو ضعيف ولم يظهر عن رجولة قوية وكان بامكان تدارك الحادث لو لم يكن هناك شخصية ثالثة تقوم بالتصوير.

نادين الراسي حرام ان تصاب بصدمة فصورة صدرها جميل جداً وجسمها جذاب للغاية سبحان من خلقها حرام على هذا الجمال ان يصاب بصدمة.