أنقذ حرس السواحل الليبي 120 مهاجرا أفريقيا بينهم 11 امرأة وأربعة أطفال اليوم الخميس قبالة سواحل مدينة قصر القرة بوللي الليبية الواقعة على بعد 60 كيلومترا شرق طرابلس.


وتأتي عملية الإنقاذ بعد تعزيز إيطاليا لخفر السواحل فرع طرابلس بأربعة زوارق دورية جرى إصلاحها وتم تسليمها يوم الاثنين (15 مايو أيار) للمساعدة في عمليات إنقاذ مئات المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا عبر البحر المتوسط".

لكن خفر السواحل في قصر القرة بوللي استخدم قوارب صيد لإنقاذ المهاجرين بعدما أبلغهم الصيادون المحليون الذين اكتشفوا أن قارب المهاجرين على وشك الغرق.

وقال أحد المهاجرين لرويترز إن المهربين سرقوا محركهم وتركوهم في البحر. 

ووضع المهربون في ليبيا مئات الآلاف من المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا على متن قوارب غير آمنة على مدى السنوات الأربع الماضية. وتوفي الآلاف الأشخاص خلال الرحلة المحفوفة بالمخاطر.

ويقول المسؤولون الليبيون إنهم بحاجة إلى مزيد من المعدات للمساعدة في عمليات الإنقاذ على الرغم من التعزيزات الأخيرة.