إنتفاضة الإمعاء الخاوية دخلت شهرها الأول


استشهد  شاب فلسطيني وأصيب صحفي بجروح متوسطة، برصاص مستوطن، خلال مواجهات بين شبان وجنود إسرائيليين في بلدة حوارة جنوب نابلس.
وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد معتز حسين هلال بني شمسة (23 عاما) من بلدة بيتا شرق نابلس.
وقال مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر، أحمد جبريل، إن المصور الصحفي مجدي اشتية أصيب بالرصاص الحي في يده، وإصابته مستقرة، وتم نقله الى ستشفى رفيديا لتلقي العلاج، كما أكد إصابة عدد من المواطنين بالاختناق.
وأفاد شهود عيان، بأن مستوطنا أطلق النار عليهما من مسدسه، أثناء مشاركتهما في مسيرة بالبلدة، دعت إليها لجنة التنسيق الفصائلي ولجنة دعم الأسرى في محافظة نابلس، للتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام لليوم الـ 32 على التوالي.
على صعيد آخر، دخل اضراب الاسرى الفلسطينيين شهره الاول، وانضم امس اكثر من 100 اسير جديد الى الاضراب.
فيما اتخذ القائد مــروان البرغــوثي خطــوات جــديدة عبــر الانقطاع عن «شرب المياه»، رداً على التصعيد الاسرائيلي ضد الاسرى وعدم البحث بمـطـالبـهم.
اضراب الامعاء الخاوية دخل شهره الاول، وسط صمت عربي مريب وغياب للتحركات الشعبية، واقتصرت عمليات التضامن على تحركات خجولة في العواصم العربية، بينما شهدت الدول الاوروبية سلسلة نشاطات تضامنية.