في إطار متابعتها للكشف المبكر عن سرطان الثدي وضرورة تمديد الحملة الوطنية للتوعية عليه، استقبلت اللبنانية الاولى ناديا الشامي عون وزير الصحة غسان حاصباني في حضور المساعدة الخاصة لرئيس الجمهورية كلودين عون روكز.

وتناول البحث الواقع الصحي في لبنان إضافة الى الملفات البيئية لا سيما منها موضوع النفايات وتلوث مجرى نهر الليطاني في ضوء ما كشف أخيراً عن مئات حالات السرطان في منطقة بر الياس.

 وقد شددت السيدة عون على ضرورة العمل للحد من التلوث في مختلف المناطق اللبنانية للمحافظة على بيئة سليمة.

( LBC )