فقدت فتاة من كاليفورنيا تبلغ من العمر 27 عامًا وتدعي "كايلي بامبرغر" شعرها قبل أيام من حفل زفافها اثر اصابتها بداء الثعلبة ، فقررت ألا تستخدم أي وسيلة تجميلية أو ارتداء “باروكا” لتخفي الصلع من رأسها.

وقالت كايلي إنها واثقة في نفسها ولن يغير الشعر المستعار من شكلها فهي تقتنع أنها جميلة في كل الأوقات وأن فقدان الشعر لا يجعل من السيدة قبيحة فهذه مفاهيم خاطئة يجب التصدي لها.








(نسوة كافيه)