دعا البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي خلال ترؤسه قداس عيد القديسة مارينا في وادي قنوبين التي انتقل اليها صباح امس من الديمان، الى «عدم الخوف والتحلي بالشجاعة في الدفاع عن المظلوم والشهادة للحقيقة دائما في زمن تسوده الحروب والنزاعات».
وعلى وقع قرع اجراس الكنيسة والترانيم الدينية دخل الراعي الكنيسة وصلى بداية امام مدفن البطاركة، ثم ترأس الذبيحة والقى بعد تلاوة الانجيل المقدس عظة تحدث فيها عن حياة القديسة مارينا وشجاعتها، وقال: علينا أن نأخذ موقفا أن نحمي العدالة من الظلم ونقوم بالمصالحة ونبدي السلام للأصدقاء وإلا ما نفع الحياة. وفي مجتمعنا اليوم لا يتجرأ احد على قول الحقيقة حتى دفاعا عن شخص مظلوم. وعلينا أن نأخذ ايضا موقفا وهذه هي الشهادة. فالعالم بحاجة لشهادة لصالح الحق والخير والجمال والعقل والسلام. نحن في عالم من الشر والقتل ولا أحد يتجرأ على قول الحقيقة ونرى التجني والظلم والحروب على البشر وملايين من الناس مشردون على الطرقات ولا أحد يستطيع قول كلمة الحق لأنه يوجد مصالح إقتصادية وسياسية.
وبعد القداس، انتقل الراعي والمطارنة والكهنة الى باحة دير سيدة قنوبين حيث اعدت الراهبات مأدبة قروية على شرف البطريرك ومرافقيه.