دعا المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك،  السلطات السعودية لاحترام القانون الإنساني والقانون الدولي في ما يخص أحداث العوامية.
وقال دوجاريك في مؤتمر صحفي: «لقد شاهدنا تقارير إعلامية حول الموضوع، ولكن لا يمكننا التأكد من صحة المعلومات بشكل مستقل.. وفي الوقت نفسه نرغب في التذكير بأن أي خطوات تؤخذ من قبل السلطات السعودية يجب أن تتماشى مع التزاماتها بشأن القانون الدولي الإنساني».
وأضاف: «إن مناشدتنا السلطات المحلية (السعودية) تعني أنه يجب عليها في أي أمر تقوم به أن تلتزم بالقانون الدولي.. أي أنه يجب احترام حقوق الإنسان الدولية ويجب اتباع القانون».