نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن بيتر ستيلين مدرب الصوت الخاص بالأميرة ديانا قوله إن الأخيرة حاولت قتل زوجة أبيها راين سبنسر من خلال دفعها من أعلى السلم في منزل العائلة في التروف في وسط البلاد.


وذكر أن ديانا وأشقاءها إيرل لم يحبوا زوجة والدهم يوماً وكانوا يطلقون عليها لقب "أسيد راين" أو "المطر الحمضي".


كما كشف أنهم قاموا بطردها في اليوم الذي تلى وفاة والدهم في العام 1992. وذكر أن راين لم تكن تحبهما وأنها قالت عن ديانا يوماً إنها لم تقرأ أي كتاب في حياتها وأنها لا تجيد التحدث سوى بشأن فرقة روك.


يُذكر أن الأميرة الراحلة كانت في الـ15 من عمرها عندما تزوج والدها لورد سبنسر من راين ماكوركوديل.


(لها)