أكدت "الوكالة الاتحادية الألمانية للعمل" أن أكثر من 21 ألف لاجئ شاركوا بدورات إدماج شاملة تتضمن تعلم اللغة الألمانية والتدريب المهني. 


وأشارت الوكالة بحسب "دويتشه فيليه" إلى أنه تم إقرار إجراءات إدارية لتسهيل الانتساب لهذه الدورات.

وذكر رئيس الوكالة الألمانية، ديتلف شيله، أن نحو 21360 لاجئا التحقوا منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بدورات إدماج شاملة لإعدادهم لسوق العمل والحياة اليومية في ألمانيا. لافتا إلى أنها تتضمن تعلم اللغة الألمانية والتدريب المهني، وتستمر لمدة عام.

وبين شيله عدم شغل كافة الفرص المتاحة لتلك الدورات، والتي يبلغ إجماليها حاليا 43 ألف فرصة تدريب، إلى المشاكل الأولية التي تظهر عند الربط بين دورات الاندماج التي تقدمها الهيئة الاتحادية لشؤون الهجرة واللاجئين والدورات الخاصة بالتدريب المهني، التي تقدمها مراكز التوظيف.

وذكر في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية "د.ب.أ"، أنه من المنتظر التغلب على تلك المشكلات عبر التسهيلات الإدارية التي تم إجراؤها مؤخرا.

يشار إلى أن شيله وصف قبل أشهر، دورات الإدماج الشاملة بأنها إسهام مهم من الوكالة الاتحادية للعمل لإعداد اللاجئين للدخول إلى سوق العمل في ألمانيا. وكان يتوقع حينها إقبالا أكبر للاجئين على تلك الدورات خلال العام الأول من إطلاقها.


(سبوتنيك)