كشف نجل مصطفى السيد، مستشار وزير النقل المصري، الذي توفي عقب حادث تصادم قطارين في الإسكندرية، تفاصيل وفاة والده الجمعة الماضية إثر معاينته الحادث. وقال عمرو مصطفى السيد، نجل مستشار وزير النقل، في مداخلة هاتفية على قناة “الحدث اليوم”، إن والده الراحل أصر على التوجه لموقع الحادث بعد إبلاغه بوقوع التصادم، إحساسا منه بالمسؤولية. وأوضح المتحدث، أنه فور وصول والده موقع الحادث ورؤيته الضحايا أمامه، شعر بالذنب ولم يتحمل المنظر، ولفظ أنفاسه الأخيرة في الحال، بعد أن أُغمي عليه. هذا و بلغت حصيلة ضحايا حادث اصطدام القطارين، نحو 50 قتيلا. وقد أكد وزير الصحة المصري أحمد عماد الدين راضي، الأحد، خروج أغلب المصابين، فيما لا يزال 53 مصاباً بالمستشفيات يواصلون العلاج.


المصدر: موقع روسيا اليوم