بعد أسبوعٍ واحد فقط من نهاية سباق نوربورغرينغ الألماني، يتوجّه السائق العُماني الشاب الفيصل الزُبير بآمالٍ كبيرة إلى حلبة ساكسونرينغ التي تشكّل الجولتين الـ 11 و12 من بطولة بورشه كاريرا كاب الألمانية هذا الأسبوع بين يومي 15 و17 أيلول الجاري.
وقرّر الزُبير ونظراً لوجود عطلة تمتدّ لستة أسابيع في بطولة بورشه سوبر كاب العالمية قبل إقامة الجولة الأخيرة في المكسيك، دخول منافسات بورشه كاريرا كاب والمشاركة على ثلاث حلبات ألمانية مختلفة من أجل اكتساب المزيد من الخبرة.
وقام السائق العُماني بإنهاء السباقَين الأخيرين في نوربورغرينغ داخل النقاط، إلاّ أنه شعر بخيبة أمل كونه كان بالإمكان تسجيل نتيجة أفضل لولا تعثّره على الانطلاقة.
وقال: «إذا نظرنا إلى سباق نوربورغرينغ من جديد، فأستطيع القول بأنه كان من الممكن للغاية التواجد في مركز أفضل، ولكن انطلاقتي لم تكن جيدة للأسف».
وأضاف: «هدفي هو التواجد ضمن العشرة الأوائل في ساكسونرينغ هذا الأسبوع إذ من الممكن للغاية تحقيق ذلك. لن تكون المسألة بمُنتهى السهولة كوني لا أعلم الحلبة بتاتاً من قبل، ولكني أثبت في أكثر من مرّة في الماضي أنه بإمكاني التواجد في مراكز تنافسية».
تمّ إعادة بناء وتحسين حلبة ساكسونرينغ في العام 2001، حيث زارت بطولتي بورشه كاريرا كاب وبطولة السيارات السياحية الألمانية «دي تي إم» الحلبة بين عامي 2000 و2002، قبل أن تعود بطولة البورشه إلى نفس الحلبة في العام 2015.
ستنطلق منافسات جولة ساكسونرينغ هذا الأسبوع مع التجارب الحرة الجمعة ، بينما ستقام التجارب التأهيلية  صباح السبت، على أن يقام السباق الرئيسي الأوّل في نفس اليوم بعد الظهر.
أمّا السباق الثاني والأطول فسيقام ظهيرة يوم الأحد المقبل.