أعلنت مسؤولة رفيعة المستوى في الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، أن الاتحاد الأوروبي يعتبر مشاركة روسيا في التسوية حول كوريا الشمالية بالمهمة.


وقالت المسؤولة للصحفيين في بروكسل، قبيل لقاء وزراء خارجية 28 دولة أعضاء في الاتحاد الأوروبي، يوم 16 تشرين الأول/ أكتوبر، في لوكسمبورغ: "روسيا مهمة، روسيا والصين تلعبان دورا مهما". 

وأكد مدير قسم منع الانتشار والرقابة على التسلح في وزارة الخارجية الروسية، ميخائيل أوليانوف، يوم 26 أيلول/سبتمبر، عدم وجود حل عسكري للأزمة حول كوريا الشمالية، محذرا من أن النزاع سيؤدي إلى عواقب كارثية.

من الجدير ذكره، أن كوريا الشمالية، وعلى الرغم من ضغوطات المجتمع الدولي، ما زالت تواصل تطوير برنامجها النووي، حيث أعلنت يوم 3 أيلول/سبتمبر الحالي، بأنها قامت بتجربة ناجحة لرأس مدمرة هيدروجينية مخصصة لاستخدامها في الصواريخ البالستية العابرة للقارات. وأصبحت هذه التجربة النووية السادسة من نوعها. وعلاوة على ذلك قامت بيونغ يانغ قبل هذه التجربة بأسبوع واحد بإطلاق صاروخ بالستي حلق فوق أراضي اليابان.



سبوتنيك