قُتل العميد عصام زهر الدين، القائد في قوات الحرس الجمهوري في سوريا، بانفجار لغم أرضي في حويجة صكر في دير الزور.

وكان العميد زهر الدين قد وجّه رسالة للرئيس السوري بشار الأسد والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، بعد فكّ الحصار عن دير الزور.

وقبّل حينها علم "حزب الله"، وقال إنّه والعلم السوري يوضعان على الرأس، وأضاف: "هذان العلمان رفعا رأس العالم العربي، تحية لقائد المقاومة السيد حسن نصرالله وللمقاوم الأول الرئيس الأسد، قلنا إنّ دير الزور لن تسقط ووفينا بالوعد".

وأضاف: "هذا النصر نهديه لجرحانا وشهدائنا وقائد الأمة المقاومة بشار الأسد، وجميع الذين قطعوا مئات الكيلومترات للوصول الى دير الزور، هؤلاء النمور".

وكان اشتهر في فيديو قال فيه: "مَن هرب ومن فرّ من سوريا أرجوك لا تعود لأن إذا الدولة سامحتك نحن لن ننسى ولن نسامح.. نصيحة من هالدقن لا ترجعوا".

صيدا اونلاين