التسوّق بالنسبة للمرأة هو عالم لا يتفهمه معظم الرجال .

و يتساءلون دوما لماذا تقضي النساء كل هذا الوقت في التسوّق ؟

و لم دائما تتكرر عادة التسوّق و الشراء عند المرأة أكثر منها عادة عند الرجال ؟


إدمان التسوّق حالة باتت تصيب نسبة عالية من الفتيات و السيدات و ربما الرجال ...

بمعن آخرهوس الشراء و إقتناء الأشياء من دون الحاجة إليها  و تكديسها لإشباع الرغبة فقط .


و قد يكون السبب في الشراء التنفيس عن كبت ما أو جوع أو نقص عاطفي فيتّم إفراغه في إقتناء الأشياء و تكديسها و ذلك في حال كان الشخص يعاني من فراغ عاطفي في الطفولة أو فقد أحد والديه . 

كل هذه الأسباب قد تؤثّر في سلوكه ما ينتج بالضرورة تصرّفات غير عادية و منها  إدمان التسوّق .


تتعدد الأسباب من إمرأة لأخرى ، و هذه محاولة لجمعها لتكون مجرّد مرجع صغير عندما توشك على هذا السؤال، دائما هناك أسباب غير معروفة ، و أحيانا غير معروفة للنساء أنفسهنّ .

فلديهنّ العديد من الأسباب التي تستطيع الإجابة على سؤال :

لماذا تحب النساء التسوّق ؟


1- المرأة كائن يتمدد و ينكمش في مختلف مراحل عمره لأسباب عديدة ، منها أسباب هرمونية و منها أسباب تأتي بأدوار جديدة مثل الحمل و الرضاعة ، فبالتالي تختلف مقاسات و إحتياجات المرأة من الملابس بشكل دائم .

كما أن هناك بعض الملابس التي يمكن إحتياجها لفترة قصيرة للغاية مثل : فستان الفرح .

فالرجل يمكنه حضور مناسبات أخرى ببدلة فرحه و لا يمكن للمرأة ذلك ، كما و أنّ تحتاج ملابس مختلفة تماما في فترة الالحمل التي تستمر 9 أشهر ، و فترة الرضاعة الأولية ، و مضاعفات الولادة التي تستمر أوّل 3 أشهر بعد الولادة ، و بعدها يمكنها الإستغناء عن كل هذه القطع . 


 2- ملابس النساء تحتوي على عدد قطع أكثر  بكثير من ملابس الرجال ، فهكذا تزداد عدد مرّات التسوّق و الأموال و الوقت المطلوبين لذلك .


هناك أسباب عديدة تجعلن النساء يدمنّ التسوّق . فما هي؟؟


- تأثير العائلة و دورها المهم أثناء فترة الطفولة .

- فانتازيا الإستهلاك .

- إهمال الزوج زوجته .

- الهروب من الواقع ، و الإنتقام من الآخر .

- التخلّص من أحد أنواع القلق .

- الإكثار في الشراء يولّد نوعا من الحماية لتجنّب مواجهة الأحاسيس المحزنة .


عبير زيدان