قالوا: ان الرئيس ميشال عون يتمتع بالحكمة والتعقل في قضية الحريري.
قلنا: لان القرار القاطع سيكون كما حدّ السيف.
***
قالوا: ان خطب الجمعة، لم تكن كما توقعها الرأي العام!
قلنا: لان صلاة الجوامع تفرض ركوعاً...
***
قالوا: ان الرئيس محمود عباس، حاول اكثر من مرة الاتصال بالرئيس سعد الحريري للاطمئنان عن عائلته.
قلنا: صوته ما «صارلك» من اصوات عائلته لقلق!!
***
قالوا: ان نص استقالة الرئيس سعد الحريري كان سعودياً.
قلنا: لان «الثاء الطويلة» تكررت كما على الرقبة
***
قالوا: السعودية تفضل الاخ «بهاء» الحريري على اي سعد كان!!!
قلنا: في الخطيئة شيء من الرجوع الى المجاهل... البدائية.
***
قالوا: ان السياسيين يصفون لبنان بالشعب العظيم!
قلنا: كان باقة شعب عظيم فبات «عضمة» مكسورة.
***
قالوا: ان جائزة وضعت لمن يعرف اين الحريري
قلنا: ومن عرف اينه، وسمع صوته، لن يشاهد صورته
***
قالوا: لماذا لا يتعرض لبنان لحادث صدم للمارة كما يحدث في اوروبا؟
قلنا: الفضل يعود لعرقلة السير
***
قالوا: ما هو الفارق بين دموع التمساح، ودمع اهل  السياسة في لبنان؟
قلنا: التمساح يدمع عند فرحته واهل السياسة يبكون في ساعات الوفاق
***
قالوا: ان اللواء عباس ابراهيم يكلف بمهمات وفاقية صعبة.
قلنا: كما = الجوكر = في لعبة «الشدة»
***
قالوا: ان بوتين وترامب توافقا على حل سلمي في سورية
قلنا: ثعلبان في عرين الاسد
***
قالوا: ان سعد الحريري غادر لبنان رئيساً للحكومة وسيعود كما ذهب.
قلنا: ذهب بجل سته، وسيعود بجل جده
***
قالوا: ان الرئيس عون دعا لان يكون «ماراتون» اليوم في بيروت تظاهرة وطنية لعودة الحريري.
قلنا: ليت من يركض في بيروت يكمل للسعودية.
***
قالوا: ان وزير خارجية اميركا ضد تحويل لبنان لمسرح نزاع بالوكالة...
قلنا: تعيش وتفيق.
***
قالوا: هل صحيح ان اسرائيل من يقوم بالاعمال القذرة بين ايران والسعودية
قلنا: جدول المياه الملوثة يصب دوماً في البحر الكبير.