قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن إيران مازالت ملتزمة بحدود الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015 مع ست قوى عالمية.


ويعد التقرير الذي أصدرته الوكالة، اليوم الإثنين 13 تشرين الثاني، هو هو أول تقرير يصدر عنها منذ رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الشهر الماضي، التصديق على التزام إيران بالاتفاق، وفقا لوكالة "رويترز". 

ويصف ترامب الاتفاق، الذي أبرمته إيران مع أمريكا و5 دول أخرى بأنه أسوأ صفقة على الإطلاق.

وأبرمت إيران عام 2015 اتفاقا حول برنامجها النووي مع بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي، إضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وكشف تقرير سري للوكالة أن مخزون إيران من اليورانيوم المنخفض التخصيب حتى الخامس من نوفمبر تشرين الثاني بلغ 96.7 كيلو جرام وهو أقل من حد 202.8 كيلو جرام، وفقا لوكالة "رويترز" التي اطلعت على التقرير، مشيرة إلى أن المستوى الذي وصلت إليه إيران أقل من المسموح به في الاتفاق النووي.

وذكر تقرير الوكالة أن مستوى تخصيب اليورانيوم الإيراني لم يتجاوز حد 3.67 في المئة، بينما بلغ مخزونها من الماء الثقيل

114.4 طن متري وهو أقل من المحدد في الاتفاق النووي بـ130 طنا.