أكد رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف، اليوم الثلاثاء، أن موسكو مهتمة بتسوية الأزمة في شبه الجزيرة الكورية بطريقة سلمية. 


وقال ميدفيديف في الاجتماع مع رئيس كوريا الجنوبية مون جاي ـ إن: " مثلنا مثل جمهورية كوريا، نحن مهتمون بالتأكيد بالحل السلمي في شبه الجزيرة الكورية".


يذكر، أن كوريا الشمالية أعلنت، يوم 3 سبتمبر/ أيلول الماضي، أنها قامت بتجربة ناجحة لرأس مدمرة هيدروجينية، هي السادسة من نوعها، مخصصة لاستخدامها في الصواريخ البالستية العابرة للقارات.

وسبق ذلك بأسبوع واحد إطلاق صاروخ باليستي حلق فوق أراضي اليابان.

وردا على ذلك، تبنى مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارا يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، تحد بدرجة كبيرة من قدرات بيونغ يانغ في مجال التصدير والاستيراد.

وينص قرار المجلس رقم 2375 على فرض نظام عقوبات هي الأكثر شدة من قبل المجتمع الدولي في القرن الحادي والعشرين.

 وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، السبت، أن مواقف روسيا والصين بشأن قضية كوريا الشمالية تتطابق بشكل تام، مشيرا إلى أن موسكو وبكين تدعوان لحل هذه القضية عبر التفاوض.

سبوتنيك