استقبلت النائب بهية الحريري في مجدليون وفدا من مجموعة "حوار" التي تضم مثقفين من صيدا والجنوب ، في زيارة تضامنية ، حيث كانت جولة أفق حول قضايا الساعة ولا سيما موضوع استقالة الرئيس سعد الحريري والتطورات المتصلة بهذه القضية من مختلف جوانبها انطلاقاً من المواقف التي اطلقها الرئيس الحريري في مقابلته الإعلامية الأخيرة، والمنطلقات الوطنية الأساسية للإستقالة وفي مقدمها حرصه على مصلحة لبنان ورفضه زج البلد في صراع المحاور، وكان تأكيد على أهمية الدور الوطني الكبير الذي يقوم به الرئيس الحريري وما يشكله من ضمانة وطنية وصمام أمان للوطن آملين في عودته قريباً الى لبنان.