قُتل عدد من جنود الجيش السوري أثناء تصديهم لهجوم عنيف شنه مسلحو "جبهة النصرة"، و"فيلق الرحمن"، في بلدة حرستا، بريف العاصمة دمشق.


 قال قائد ميداني لوكالة "سبوتنيك" إن "الجيش السوري تصدى، اليوم الثلاثاء، لهجوم عنيف شنه مسلحو جبهة النصرة وفيلق الرحمن من الغوطة الشرقية، على إدارة المركبات في بلدة حرستا بريف دمشق".

وأضاف القائد الميداني أن "الهجوم أسفر عن مقتل عدد من الجنود السوريين بينهم العماد شرف وليد خواشقي، نائب مدير إدارة المركبات"، متابعا "مسلحو النصرة وفيلق الرحمن فجروا سيارة مفخخة، بمحيط إدارة المركبات".

وتابع القائد الميداني أنه "بعد التفجير شن المسلحون هجوما بأعداد كبيرة عبر أنفاق حفروها لشن هذا الهجوم"، مؤكدا أن "الجيش السوري استوعب الهجوم وتصدى له"، نافيا "الأنباء التي ترددت حول سيطرة المسلحين على مبنى إدارة المركبات".



سبوتنيك