دعا وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا مفتيَ السعودية عبد العزيز آل الشيخ لزيارة تل أبيب، وذلك في تغريدة كتبها على تويتر يوم الاثنين.
وقال الوزير الإسرائيلي في تغريدته إنه يبارك للمفـتي العام ورئيس هيئة العلماء السعودية عبد العزيز آل الشيخ فتواه ضد الحرب وضد قتل اليهود، وقولَه إن حماس منظمة إرهابية تضر الفلسـطينيين، وإن كلَّ مظاهرات الأقصى دعاية رخيصة (ديماغوجيـة).
ودعا الوزير الإسرائيلي مفتي السعودية لزيارة إسرائيل قائلا إنهم سيستقبلونه «بحفاوة».
وفي تشرين الأول الماضي، دافع الأمير الســعودي تــركــي الفيصل -المدير السابق للاستخبارات السـعوديــة- عن لقاءاته المتكررة والعلنية مع ساسة إسرائيليين.
وجاء دفاع الأمير السـعودي في نــدوة بنيويــورك، حيــث استضاف منتدى السياسة الإسرائيلية بمعبد يهــودي ندوة عــن أمن الشرق الأوسط، بمشاركة تركي الفيصل ومدير جهاز الموساد الإسرائيلي السابق أفراييم حليفي.
وأعرب الأمير السعودي عن امتنانه لوجوده لأول مرة فـي معبد يهودي، وتحدث عن أمله ألا تكون الأخيرة، ودافع عن ظهوره العلني المتكرر مع مسؤولين إسرائيليين سـابقين.
وكانت وكالات أنباء ووسائل إعلام ذكرت في وقت سابق أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان زار إسرائيل سرا في أيلول الماضي.
وقال المصدر إن السعودية كانت دائما واضحة في تحركاتها واتصالاتها، وليس لديها ما تخفيه في هذا الشأن.