ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية أن 4 أضعاف العدد المعروف من الجنود الأمريكيين يقاتلون في سوريا.


صرح المتحدث باسم البنتاغون روب مانينغ أن نحو 2000 جندي من الجيش الأمريكي يقاتلون في سوريا ونحو 5200 جندي يقاتلون في العراق.



وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الدفاع الأمريكي أعلنت، في وقت سابق، أن نحو 500 جندي أمريكي يقاتلون في سوريا. بينما أشارت وسائل الإعلام حينها إلى أن العدد الحقيقي يتجاوز ذلك بأربعة أضاف. 


وتجري الولايات المتحدة وحلفاؤها في سوريا والعراق عمليات ضد "داعش" بحسب قولها. وتنشط في سوريا دون إذن السلطات الرسمية.


وفي الوقت نفسه، ذكر البنتاغون أنه سيحتفظ بوحداته على الأراضي السورية بعد هزيمة "داعش".

sputnik