أمرت محكمة تركية باستمرار حبس رئيس حزب الشعوب الديمقراطي في تركيا.


ذكر حزب الشعوب الديمقراطي، المؤيد للأكراد، أن محكمة تركية قضت، اليوم الخميس، باستمرار حبس صلاح الدين دمرداش، الرئيس المشارك للحزب، حتى شباط المقبل، موعد الجلسة المقبلة في محاكمته. 

وتم احتجاز دمرداش منذ 13 شهرا، ولم يسمح له بحضور الجلسة، بينما المشاركة فيها عبر دائرة تلفزيونية.

ويواجه الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي تهما ترتبط بالإرهاب وتصل مدتها إلى 142 عاما، في حال ثبوتها عليها.