تظاهر المئات من الصحفيين والقوى السياسية أمام نقابة الصحفيين وسط القاهرة، اليوم الخميس، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس، والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، فيما تدخلت قوات الأمن لفض المظاهرة واحتجزت ثلاثة من المتظاهرين.


 وهتف المحتجون مطالبين بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، وطرد السفير الإسرائيلي من القاهرة. 

وأتت هذه التظاهرة استجابة لدعوة أربعة من أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، إلى مظاهرة للتنديد بإعلان ترامب بشأن القدس مساء اليوم، أمام مقر النقابة بالقاهرة.

وقال أعضاء المجلس الأربعة، جمال عبد الرحيم، ومحمد سعد عبد الحفيظ ، وعمرو بدر، ومحمود كامل، في بيانهم، "ندعو أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين إلى الاحتشاد غدا في الساعة الخامسة عصرا بمقر نقابتهم لتنظيم وقفة احتجاجية رفضا للقرار الأحمق الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس".

وكان المئات من طلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة قد تظاهروا ظهر اليوم الخميس، احتجاجا على القرار ذاته.

ونشر اتحاد طلاب الجامعة الأمريكية على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، شريطا مصورا لمئات الطلبة وهم يخرجون من بوابة الجامعة بالقاهرة الجديدة، ويرددون الهتافات المعادية لإسرائيل، ويحملون لافتة كتب عليها "القدس عاصمة فلسطين".

هذا وكان رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، قد أعلن يوم أمس الأربعاء، اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ووقع وثيقة حول نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.


سبوتنيك