أعلنت جماعة تسمى "ألوية التوحيد" في غزة، مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخين على إسرائيل.


ولم تستجب الألوية إلى دعوة حركة "حماس" الإحجام عن إطلاق الصواريخ. بحسب ما ذكرته "رويترز". 

وفي أغلب الأحوال ترد إسرائيل سريعا على هجمات كهذه بضربات جوية وقذائف دبابات.

وقال الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس إن صاروخين أطلقا من قطاع غزة على إسرائيل لكنهما لم يتمكنا من عبور الحدود.

ودوت صفارات الإنذار الإسرائيلية في عدة مواقع شمالي قطاع غزة في يوم يشهد توترات كبيرة عقب احتجاجات فلسطينية في القطاع والضفة الغربية المحتلة على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال بيان للجيش الإسرائيلي "عقب انطلاق صفارات الإنذار في حوف عسقلان وشعار النقب جنوبي إسرائيل مساء اليوم تبين أن صاروخين أطلقا من قطاع غزة باتجاه إسرائيل. ولم يسقط أي منهما في إسرائيل. وتأكد سقوطهما داخل قطاع غزة".