استقبلت النائبة بهية الحريري في مكتبها في بيروت، سفير اوستراليا في لبنان غلين مايلز، وعرضت معه العلاقات الثنائية وسبل ومجالات التعاون. وجرى التطرق للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة.
كما التقت الحريري سفير بريطانيا هيوغو شورتر، حيث جرى التداول في قضايا ذات اهتمام مشترك الى جانب المستجدات لبنانيا واقليميا.
وكانت الحريري استقبلت في مجدليون وفدا من «التيار الوطني الحر» ضم منسق التيار في قضاء الزهراني جيوفاني ديب ومسؤول لجنة الخدمات والبلديات في هيئة القضاء خالد صوما ومدير مكتب النائب أمل أبو زيد جورج غانم، وذلك بحضور منسق عام تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود، حيث وضعها الوفد في اجواء الزيارة التي سيقوم بها وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل لمنطقة صيدا في 16 الجاري. وكان اللقاء مناسبة للتداول في شؤون صيدا والزهراني وجزين والأوضاع العامة في البلاد.
وقال ديب اثر اللقاء: «كان هدف الزيارة وضع الحريري في اجواء زيارة الوزير جبران باسيل لمنطقة صيدا ولنوجه لها الدعوة لأن تكون معنا في هذا النهار الطويل».
واستقبلت الحريري ايضا وبحضور حمود وفدا من منطقة جزين تقدمه جاد صوايا (المرشح عن المقعد الكاثوليكي عن دائرة صيدا- جزين) قدم لها التهنئة بالمولد النبوي الشريف وبعودة الرئيس سعد الحريري.