من المقرر أن يبعث من جديد فوج الطائرات الذي يحمل اسم الطيار الروسي الأسطوري بوكريشكين.


وسيكون مطار مدينة تشكالوفسك في مقاطعة كالينينغراد في غرب روسيا قاعدة لفوج الطائرات المقرر إحياؤه.

وسيتسلح فوج "بوكريشكين" الجديد بنوع مطوّر من مقاتلات "سوخوي 27" (سو-27إس إم) وبمقاتلات "سو-35". 

ووفق المؤرخ العسكري دميتري بولتينكوف فإن فوج "بوكريشكين" سيكون أهم حلقات النظام الأمني في منطقة بحر البلطيق لأن مقاتلات "سو-27إس إم" و"سو-35" تستطيع إغلاق المجال الجوي الروسي في وجه الطائرات والصواريخ الحربية المعادية، وتستطيع كذلك توجيه الضربات القاضية إلى الأهداف الأرضية والجوية.

واحتل فوج "بوكريشكين" المرتبة الأولى في عدد الطائرات المعادية المدمَّرة خلال حرب روسيا ضد ألمانيا المعتدية (1941 — 1945).

وأنهى فوج "بوكريشكين" وجوده في عام 2010، متحولا إلى سرب داخل إحدى قواعد القوات الجوية الروسية.

وكانت تقارير إعلامية قد أشارت إلى احتمال نشر المزيد من الطائرات القتالية في مقاطعة كالينينغراد ردا على تكثيف حلف شمال الأطلسي لنشاطه العسكري عند حدود روسيا.