اثر فرض الرئيس الاميركي ترامب عقوبات جديدة ومستمرة على روسيا وفي اطار النزاع الحاصل بين اميركا والولايات المتحدة اتصل الرئيس بوتين بجمهورية الصين وارسل قائد الجيش الروسي الى ديجين عاصمة الصين ليبلغ ان روسيا ستسلم كوريا الشمالية حوالي 50 قنبلة نووية مع صواريخ عابرة للقارات. وان روسيا ستتحدى العقوبات الاميركية من خلال كوريا الشمالية وتهديدها للحليف الاساسي لاميركا وهي اليابان اضافة الى كوريا الجنوبية ومنطقة الفيليبين وغيرها الخاضعة للنفوذ الاميركي.

وان الصين وافقت على دعم صيني – روسي لكوريا الشمالية وتزويد كوريا الشمالية بالاموال كي تنفذ اقتصادها وكي تبقى تهدد الولايات المتحدة بالسلاح النووي الذي امتلكته.

وبفعل الدعم الروسي لكوريا الشمالية لانتاج صواريخ عابرة للقارات وتسليمها قنابل نووية فان كوريا الشمالية اصبحت نوويا اقوى من الباكستان والهند وقادرة عبر الصواريخ العابرة للقارات الى الوصول الى الولايات المتحدة ومدنها.

وقال الرئيس الروسي بوتين ان اميركا زرعت الدرع الصاروخي لكامل اوروبا وحول روسيا ونحن سننشر الاسلحة النووية في كوريا الشمالية وفي اية دولة حليفة كبرى لنا، ونحن ننتظر قرار الرئيس الاميركي ترامب قد يعلن خروجه من الاتفاق النووي مع ايران كي نقوم ايضا بالخروج من الاتفاق النووي وتزويد ايران بالخبرة النووية لانتاج قنابل نووية مع صواريخ تحمل رؤوس نووية وتصل الى مسافات بعيدة ابعد من اوروبا.

واضاف الرئيس بوتين لقد انتهى زمن ايام الحرب الباردة وانتهى زمن تزعم الولايات المتحدة لمدة 14 سنة للعالم والان روسيا تقف في وجه الولايات المتحدة وانا اقول الى الرئيس الاميركي ترامب انت تعرف من الذي اوصلك الى رئاسة جمهورية اميركا، وان المخابرات الروسية تملك بالفيديو والصورة والصوت اجتماعات صهرك كوشنير ونجلك مع مديري المخابرات الروسية في قلب السفارة الروسية في واشنطن.

واذا كنا لم ننشر حتى الان الفيديو عن دعم روسيا لك في الانتخابات الرئاسية وضرب المرشحة كلينتون بقرصنة 650 الف رسالة الكرتونية ضدها عبر التواصل الاجتماعي، فنحن نعرف، وانت تعرف واننا سننشر افلام الفيديو عن 18 اجتماع حصل بين صهرك ومدير حملتك الانتخابية ونجلك مع المخابرات الروسية، وعندها ستسقط خلال اسبوع في رئاسة اميركا.