أعرب الاتحاد الأفريقي عن قلقه إزاء تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول "الثقوب القذرة"، مشيرا إلى أن مثل هذه التصريحات "تهدد القيم العالمية".


ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" في وقت سابق أن ترامب قال خلال اجتماعه مع أعضاء الكونغرس إن الولايات المتحدة لا تحتاج إلى مهاجرين من "الثقوب القذرة". ووفقا للصحيفة فإن أعضاء من الكونغرس زاروا البيت الأبيض ليعرضوا على الرئيس اتفاقا وسطا بشأن المهاجرين من هايتي والسلفادور والدول الأفريقية. 

وقالت المتحدثة باسم الاتحاد ايبا كالوندو لوكالة "أسوشيتد برس": "نظرا للحقيقة التاريخية بأن الكثير من الأفارقة جاءوا إلى الولايات المتحدة كعبيد، فإن هذا التصريح يتعدى جميع قواعد السلوك المعتمدة".

وأضافت كالوندو "من المثير للدهشة أن الولايات المتحدة تظل مثالا عالميا لكيفية ولادة دولة على إثر الهجرة، دولة مبنية على القيم الثابتة للتنوع والإمكانيات".

وأشارت إلى أن الاتحاد الأفريقي يرى أن مثل هذه التصريحات تضؤ بالقيم العالمية للتنوع وحقوق الإنسان والتفاهم المتبادل.

وكان ترامب قد أعلن في نهاية أيلول من عام 2017 عن قيود جديدة على دخول مواطني عدة بلدان إلى الولايات المتحدة. وتم تشديد القيود في تشرين الأول. وأوضح ترامب أن هذه التدابير ضرورية لرعاية أمن البلاد.