قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، تعليقا على توصية من الخارجية الأمريكية بعدم السفر إلى روسيا، أنهم يزرعون "خوفا فطريا" لدى الأمريكيين تجاه روسيا.


سبوتنيك. قالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي يوم 12 كانون الثاني، "هذه التوصية لا أساس لها أبدا، وهي فقط تشجع الهستيريا المعادية لروسيا في الولايات المتحدة، وتزرع الخوف الفطري تجاه روسيا". 

وأضافت: "وليس هناك أي سبب للتوقع أن الوضع الأمني في روسيا يمكن أن يتغير فجأة".

وأشارت زاخاروفا: "هذه التوصيات تسبب حيرة شديدة".

ويذكر، سابقا، أن وكالة الأمريكية أطلقت في 10 كانون الثاني موقعا على شبكة الإنترنت مع خريطة تفاعلية للمسافرين، حيث يتم تقسيم جميع البلدان بحسب مستوى الأمان. وقد درجت روسيا، جنبا إلى جنب مع النيجر في المجموعة الثالثة من البلدان، التي ينبغي إعادة النظر في قرار زيارتها أم لا.