علمت "الديار" انه يجري حالياً في بيروت مشاورات بين شخصيات لبنانية وإيرانية وتركية وكردية وعربية، فكرية وثقافية وسياسية لاطلاق "منتدى التكامل الاقليمي" الذي يسعى الى انموذج فكري وحضاري واستراتيجي وامني جديد للمشرق المتوسطي ويهدف الى اطلاق الحوار التركي- الايراني والايراني الاقليمي مع كل الدول في الجوار لإنتشال الاقليم من الحروب العبثية الراهنة والصراعات المذهبية والجيوسياسية المدمرة وكذلك يسعى المنتدى الى إعادة وضع الحضارة المشرقية – المتوسطية العريقة على خارطة الجهود الحالية لبناء نظام عالمي جديد وهي الجهود التي تشارك فيها آسيا واوروبا وبلاد العرب.


ومنذ ايام اجتمعت اكثر من 60 شخصية في مكتبة انطوان في وسط البلد للتشاور في إطلاق هذا المؤتمر الذي دخل في مراحل متقدمة ولاعلانه وفتح باب الانتساب اليه.