صرح سفير الاتحاد الأوروبي لدى روسيا، ماركوس إيديرير، بأن الاتحاد الأوروبي يعتبر خطة العمل المشتركة حول البرنامج النووي الإيراني اتفاقية هامة، ويأسف على اتخاذ الولايات المتحدة موقفا مختلفا إزاء هذه المسألة.


وقال السفير لصحيفة "كوميرسانت" الروسية: "الاتحاد الأوروبي يرى دون شك أن الصفقة تخص المسائل النووية حصرا، وفي حال الحديث حول عدم الانتشار النووي، فإن هذه الاتفاقية هي أفضل ما تمكنا التوصل إليه، وما نملكه حاليا، وإيران تنفذها، والوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد ذلك، ولذلك فإن الاتحاد الأوروبي لا يملك أسبابا للتشكيك في هذه الصفقة. نحن نأسف على أن موقف الولايات المتحدة من هذه المسألة مختلف".