فيروس إبيولا يعود من جديد لينتشر وها هو يتصدر الأخبار مؤخراً والواقع ان كثير من المغالطات والمعلومات الخاطئة تنتشر عن هذا الفيروس. إليك بعض الأسئلة التي تدور عن هذا الفيروس

١- ما هو فيروس إيبولا
مرض فيروس إيبولا هو مرض فيروسي حاد . هناك خمسة أنواع منه . ثمة نوعان منه قادران على الانتقال الى الإنسان بدون ان يسببا المرض اذ يمكن ان تصاب بهما بدون ان تلاحظ حتى انك اصبت به. اما الأنواع الثلاثة الأخرى فتؤدي إلى درجات متفاوتة من المرض. لسوء الحظ ان فيروس Zaire Ebola هو النوع الأكثر فتكا بينها. وهذا الفيروس بالتحديد هو الذي ينتشر في العالم حالياً. في المرة السابقة التي انتشر فيها هذا الفيروس أدى إلى موت 90 بالمئة من الإصابة

ما منشأ إيبولا
ليس واضحاً ما هو منشؤه بالتحديد ولكن يعتقد العلماء ان الخفاش ( الوطواط) يحتضن الفيروس في أمعائه. ويحتمل ان ينتقل الفيروس عبر البلع. اول الذين أصيبوا به من الناس ، جاءت إصابتهم نتيجة صيد حيوان مصاب بالإيبولا. الوطاويط والخنازير والكلاب كلها حيوانات تخزن في داخلها الفيروس. في أول مرة انتشر فيها هذا المرض كان في السودان إذ مات من اصل 284 حوالى 151 شخصاً

ما هي عوارض الإيبولا؟
اذا التقط الشخص الإيبولا ستظهر العوارض بعد 21 يوماً . يسبب المرض عوارض شبيهة بالكريب كألم العضلات والبطن والحمى والإسهال والتقيؤ. وهذا يؤدي إلى التجفاف وفشل الكبد والكلى والنزف.
ولكن هناك أمراضاً عدة تسبب هذه العوارض أيضاً لذا لا بد من اجراء فحص لاستبعاد أمراض مثل : الملاريا واليرقان والكولرا والتهاب السحايا وغير ذلك

كيف تتم معالجته؟
للأسف ليس هناك علاج له كما أن لا لقاح له. فالمضادات الحيوية لا تقضي على الفيروسات.

كيف ينتشر وينتقل من شخص إلى آخر
ينتقل هذا الفيروس من خلال تلامس سوائل الجسم فإذا تمّ لمس المريض وهو عرقان او اذا كان الشخص يعمل على تنظيف القيء والبراز السائل الناتج عن الإسهال فستتم الإصابة. كما يمكن أن ينتقل عبر المني بعد اسبوع من الإصابة به اي قبل ظهور العوارض. الإيبولا فريد بحد ذاته إذ يبقى معديا حتى بعد موت المريض. وهذا يعني ان الذين يحضرون المريض لدفنه سيصابون بالمرض أيضاً

أين أماكن انتشاره الحالية
بدأ انتشار في آذار في غينيا. وبعد ذلك امتد إلى ليبيا وسيراليون ونيجيريا. أصيب بالمرض حتى أول آب 1323 توفي منهم 729 اي 55% من المصابين. والواقع ان هذا التفشي بين الناس حالياً هو الأسوأ. إن ستين حالة وفاة وقعت بين الأشخاص الذين كانوا يعملون على العناية بالمرضى

كيف أحمي نفسي من إيبولا
أفضل طريقة لتجنب الإصابة هو تجنب السفر إلى أماكن تفشي المرض. واذا كنت مسافرا قبل أسبوعين من الآن إلى أحد هذه البلدان حاول ان تغسل يديك باستمرار بالماء الدافئ والصابون وألا تحاول لمس أنفك وعينيك وفمك. كما عليك تجنب لمس اي شخص.

اي فراشة