«مُتطرّفون»!!تيار المستقبل ومعه الحزب التقدمي الاشتراكي كان اكثر «المتخوفين» من النسبية الكاملة، فالنسبية  المطروحة بتقسيم الخمسة عشرة دائرة تريح رئيس الحكومة سعد الحريري الذي يخشى وصول «المتطرفين»  ومناوئيه على الساحة السنية، حيث من المؤكد ان النسبية تسمح بوصول شخصيات سنية ودرزية لا تدور في فلك الحريري وجنبلاط، وشخصيات مسيحية من خارج تفاهم معراب للحزب القومي السوري والمردة في حين ان قانون الستين كان سيعطي احجاماً منتفخة للمستقبل والحزب الاشتراكي وقدرة وهيمنة على صياغة تحالفات انتخابية مريحة لهما. التمديد التقني ضرورة لـ «المستقبل»يؤكد نائب بارز في تحالف 8 آذار ان تأجيل الانتخابات الى ربيع العام 2018 في آذار او ايار اي لعشرة اشهر هو مطلب  لتيار المستقبل ورئيس الحكومة سعد الحريري والذي يعتبر ان هذه الفترة ضرورية للملمة شارع «المستقبل» عموما والسني خصوصا في الشمال والبقاع وبيروت. ويؤكد النائب المذكور ان غالبية القوى السياسية تملك رغبة الحريري لتحضير ماكيناتها الانتخابية...