من الطبيعي ان يستمرّ الجدل بين المؤيدين لاقرار قانون الانتخابات الجديد وبين معارضيه، نظرا لأن المهلة الفاصلة لاجراء الانتخابات في شهر ايار من العام المقبل، ستكون طويلة، ان لم يتم تقصيرها في الحوار...