تردّدتُ كثيراً ولأول مرة وعلى غير عادتي قبل كتابة هذا المقال الذي يتعلق بنسيبي وقريبي رئيس بلدية ذوق مكايل ايلي بعينو وعلى دوره الكبير والفاعل في تأهيل «مجمّع نهاد نوفل للرياضة والمسرح»  وفق...