حملت الرئاسة الفلسطينية حركة "حماس" مسؤولية استهداف موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله في غزة.

وكان انفجار بعد مرور موكب الحمد الله، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، وقد واصل الموكب طريقه للمشاركة في فعاليات افتتاح محطة التحلية في غزة. 

وأعلنت وزارة الداخلية في غزة، عن قيامها بالتحقيق في ملابسات الانفجار. 

روسيا اليوم