يركز تيار المستقبل في عكار في مسألة الصوت التفضيلي على المقعد الماروني وحسب مصدر مقرب من التيار المذكور فان المفعد الماروني يمثل اولوية للرئيس الحريري وهاجسا لديه ولذلك فان كل الاهتمامات منصبة على تأمين الفوز للمرشح الماروني على لائحته هادي حبيش وتجيير الصوت التفضيلي له ومرد هذا الاهتمام الى ان حبيش الاكثر التزاما بسياسة الحريري وتياره عكس المرشحين الآخرين على اللائحة الذين لم يختبر التزامهم حتى اليوم...
يتحدث المصدر مبررا بذلك السبب الذي دفعت بالرئيس الحريري الى ترئيس حبيش للائحة المستقبل العكارية ناسفا بذلك العرف التقليدي التاريخي في عكار الذي يقضي بأن يكون رئيس اللائحة مرشح سني بارز...
لكن... اين هو هذا المرشح السني البارز في عكار؟؟ يتساءل المصدر الذي ابتعد مؤخرا عن خيارات المستقبل..
يوضح المصدر ان العرف القاضي برئاسة السني للائحة ناتج من كون عدد الناخبين السنة في عكار يشكلون الاكثرية وهم اليوم 204 آلآف ناخب فيما عدد الناخبين الموارنة يبلغ 31 ألف ناخب وعدد الناخبين الارثوذكس حوالى 38 ألف ناخب وعدد الناخبين العلويين حوالى 14 ألف ناخب...
يشير المصدر الى ان 31 ألف ناخب ماروني في عكار هم اليوم موزعون على اللوائح الست، واغلبية الاصوات ستتوزع بين اللوائح الاساسية ولا سيما ان لائحة «القرار لعكار» التي تضم تحالفاً قائماً بين النائبين السابقين وجيه البعريني ومخايل ضاهر والاحزاب الوطنية والقومية هي اللائحة التي ستحصد رقما بارزا من اصوات الموارنه لعدة اسباب ابرزها:
- اولا: وهو السبب الرئيسي ان المرشح على لائحة القرار لعكار هو النائب والوزير السابق مخايل ضاهر الذي يتابع حركته الانتخابية بمنتهى الحيوية ولان مخايل ضاهر يحظى بحيثية شعبية واسعة الانتشار في الوسط المسيحي والاسلامي نتيجة خدماته المنتشرة في كل انحاء عكار ولسياسته المستقلة التي رفعت دائما شعار خدمة عكار واهلها وعلاقاته المتوازنة وان قاعدته لا تزال على حالها الامر الذي يفضي الى ان الصوت التفضيلي الماروني سيصب في خانة ضاهر نظرا لمصداقيته في كل المراحل والتزامه قضايا عكار.
- ثانيا: لان مرشح لائحة «لبنان السيادة» المدعومة من اللواء اشرف ريفي هو الدكتور زياد بيطار محامي اهالي شهداء الجيش اللبناني وابن بلدة عندقت المارونية وله قاعدة شعبية مارونية واسلامية وسيحصد اصواتا مارونية من امام مرشح المستقبل حبيش.
- ثالثا: لان مرشح التيار الوطني الحر عن المقعد الماروني جيمي جبور هو ابن بلدة القبيات وسيحصد اصوات الموارنة في القبيات الذين في الاساس ليسوا من انصار مخايل ضاهر بل سيأخذ من امام حبيش عددا من الاصوات.
- رابعا: ان المرشح العميد جورج نادر ايضا ابن بلدة القبيات وهو المرشح الماروني الرابع في بلدة القبيات وايضا سيأخذ من امام حبيش... وللعميد نادر موقع وسط المتقاعدين العسكريين وحالته الشعبية تتوسع.
كل هذه الاسباب مجتمعة وغيرها تجعل موقع مرشح المستقبل الماروني مهتزا الامر الذي دفع بالرئيس الحريري الى تأمين اصوات تفضيلية له كي يستطيع مواجهة المرشح القوي مخايل ضاهر والمرشح على اللائحة المدعومة من اللواء ريفي زياد بيطار (بخاصة بعد المهرجان الشعبي الناجح في عكارالذي اقلق المستقبل).
غير ان التيار الازرق أحرج مؤخرا حين اعترضت فاعليات عكارية وفي الطليعة الشيخ عبد الرزاق مسعود الزعبي الذي اعلن ان رئاسة حبيش للائحة جريمة لا تغتفر لان المسلمين في عكار يشكلون 80 بالمئة من سكان عكار وان المسلمين قبلوا اتفاق الطائف والمناصفة في المجلس النيابي ومجلس الوزراء والوظائف العامة لطمأنة الشركاء في الوطن، اضاف: انها مخالفة سياسية لاعراف المدينة.
ويقول الزعبي :ان تزعم حبيش للائحة المستقبل في عكار جريمة لا تغتفر ضد اهل عكار بخاصة ان اسم المذكور قد اعلن مرتين الاولى عام 2009 والثانية في هذه الانتخابات العجيبة الغريبة وهذا الاعلان للاسم المذكور جاء على لسان من يفترض انه المؤتمن على حقوق اهل السنة خصوصا. .وعلى حقوق كل الطوائف عموما عنيت به الرئيس سعد الحريري.