أنهى فريق العهد، الدوري اللبناني لكرة القدم بسجل نظيف من الهزائم، بفوزه أمس الأحد على النجمة 3 - 1 في استاد مدينة كميل شمعون الرياضية، في ختام الجولة الــ22 الأخيرة.
ورفع العهد رصيده إلى 54 نقطة مقابل 47 للنجمة الوصيف، وهذه هي المرة الثانية على التوالي التي يتوج فيها العهد بلقب الدوري اللبناني والسادسة في تاريخه، بعد فوزه به في أعوام 2008 و2010 و2011 و2015 و2017.
وأجريت المباراة بدون جمهور بقرار من اتحاد الكرة، ضد جمهور العهد الذي تسبب في أحداث الشغب في مباراة فريقه الأخيرة أمام الإخاء الأهلي عاليه، في الدور نصف النهائي لكأس لبنان.
وافتتح النجمة التسجيل من كرة عرضية على يسار مرمى العهد، لم يتعامل معها حارس الفريق الأصفر مهدي خليل بالشكل المناسب لتصل إلى مهدي الزين، فمررها إلى كريم درويش الذي سجل في المرمى الخالي (15).
وتعادل محمد حيدر (71) للعهد مستثمراً خطأً فادحا من حارس النجمة علي السبع، الذي كان يحاول تمريرة الكرة لقاسم الزين.
وسجل محمد قدوح (75) بكرة أرضية على يمين علي السبع مستثمرا أمامية متقنة من محمد حيدر من ضربة حرة.
وسجل حسن شعيتو (93) الهدف الثالث للعهد من ركلة جزاء سددها أرضية على يمين الحارس.
مثل النجمة : الحارس علي السبع وعلي حمام وحسين شرف الدين (كبيرو موسى 78) وأندرو صوايا وقاسم الزين وداركو ميسيفيسكي وعلي بزي (ماهر صبرا 87) ومهدي الزين وحسن العنان وكريم درويش وحسن معتوق.
ومثل العهد : الحارس مهدي خليل وحسين دقيق وخليل خميس وحسين زين وعلي حديد وحسين منذر ومهدي فحص (إدريسا كوياتي 72) وسمير اياس ومحمد قدوح (عباس كنعان 87) وإبراهيما ديوب (محمد حيدر 64) وحسن شعيتو.
وفي مباراة ثانية، فاز الأنصار على السلام زغرتا 2 - 1 في طرابلس، في مباراة شهدت تتويج مهاجم الفريق الأخضر الحاجي مالك، بجائزة هدف الدوري بـ 15 هدفاً، بعدما هز شباك السلام مرتين.
افتتح عمر زين الدين التسجيل للسلام في الدقيقة 21 بكرة أرضية على يمين الحارس من ضربة جزاء، تسبب بها بلال نجدي بعرقلة زين الدين.
وأدرك الحاجي مالك التعادل للأنصار (49) بكرة رأسية من داخل الصندوق بعد عرضية من حسن شعيتو.
وسجل مالك الهدف الثاني (85) بكرة «على الطاير» من داخل المنطقة مرت من تحت الحارس.
مثل الأنصار : الحارس حسن مغنية (مهدي مزنر 77) ومعتز بالله الجنيدي وعلي عبود وحسن شعيتو وثائر كروما وبلال نجدي وثيو ويكس (سليم عياد 94) وعدنان حيدر وعباس عطوي وآدم السيد (مازن جمال 68) والحاجي مالك.
ومثل السلام زغرتا : الحارس محمود الصيداوي وجان جاك يمين (هشام النابلسي 43) ومحمود مرعوش وأليكس بطرس (جوسيانو 83) وماركو ميهايلوفيتش وعمر زين الدين وأمادو نياس وحمزة الخير وأحمد المصري وعامر محفوظ وإدمون شحادة.