يجري الحديث في عاصمة الشمال الثانية عن حصة اللوائح الثماني من الحاصل الانتخابي، ففي الوقت الذي يكشف فيه متابعون ان هذا الحاصل يمكن ان يكون من حصة اربع لوائح ميقاتي وريفي وكرامي والحريري الا ان هذه الاستطلاعات يمكن ان تتوضح اكثر في الايام القليلة المقبلة . غير ان الاوساط الطرابلسية  تستغرب تركيز اللائحة تيار المستقبل في معركتها الانتخابية على لائحة «العزم» دون غيرها، معتبرة ان هواجس التيار الازرق من ان معركتهم محصورة مع لائحة ميقاتي سيضعها في دائرة الخطر وخصوصا ان لائحتي كرامي وريفي حسب اخر الاستطلاعات تشكلان حالة شعبية لا يستهان بها.وترى الاوساط المتابعة ان لائحة «سيادة لبنان» التي شكلها اللواء اشرف ريفي تملك حيثية شعبية واسعة في المناطق التي تعتبر خزاناً انتخابياً وهي التبانة والقبة والاسواق الشعبية اضافة الى حيثية واسعة في احياء طرابلسية اخرى اضافة الى مدينتي الميناء والقلمون الامر الذي يؤمن للائحة اكثر من حاصل انتخابي.كذلك تشير الاستطلاعات الى ان لائحة الوزير فيصل كرامي ستنال...