عشية يوم النكبة وذكرى ال70 سنة لمرورها وعشية وقاحة العالم لنقل السفارة الأميركية من تل ابيب الى القدس وجريمة اميركا لدعم الصهيونية والشعب الإسرائيلي ضد الفلسطينيين ودعم احتلال الإسرائيليين لارض الفلسطينيين هب الشباب الفلسطيني في غزة المحاصر بالشريط الشائك فاقتحم الاسلاك واشعل الإطارات حتى اصبح الدخان يغطي تحركهم واقتحموا حتى وصلوا الى المراكز الإسرائيلي ولكن الغدر الإسرائيلي كان مختبأ فاستشهد 28 شهيد من غزة وجرح 938 منهم أوضاعهم خطيرة. 

إسرائيل مهما شرعتي دما الفلسطينيين وسمحت لنفسك بالقتل سيرتد عليك هذا الدم الأحمر القاني من شرايين الفلسطينيين ليحرقك من شاطئ فلسطين حتى الداخل الى كل المستعمرات التي قمت بها.

بعد 70 سنة شعب فلسطين انتفض اكثر من 70 سنة وكل يوم يمر سينتفض الشعب الفلسطيني العربي اكثر واكثر الى ان تصل الى الخراب فانتظري يا إسرائيل النار الآتية عليك حيث جهنم مكانك هنالك سيكون مضجعك وهناك النفوس الابية من شهداء فلسطين والعالم العربي ستكون في جنة الخلود اما انتم أيها الإسرائيليون ستكونون في رماد نار جهنم.