اقترحت المفوضية الأوروبية على الولايات المتحدة زيادة توريد الغاز المسال إلى بلدان الاتحاد الأوروبي، مقابل إلغاء رسوم الصلب والألومنيوم بالنسبة للشركات الأوروبية.
ونقلت وكالة نوفوستي الروسية عن مصدر دبلوماسي في بروكسل أن الاتحاد الأوروبي يأمل بأن توافق الولايات المتحدة على ذلك مقابل إلغاء رسوم الصلب والألومنيوم بالنسبة للشركات الأوروبية.

وناقش زعماء الدول الـ28 للاتحاد الأوروبي الوضع القائم في مجال التجارة مع الولايات المتحدة أثناء عشاء غير رسمي في العاصمة البلغارية صوفيا أمس الأربعاء.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، إن الرسوم الأمريكية الجديدة لا يمكن تبريرها بأسباب أمنية، مؤكدا أن المفوضية ستتخذ "خطوات حازمة" لحماية مصالح الاتحاد الأوروبي.

وكانت الولايات المتحدة أدخلت في نهاية مارس الماضي رسوما جديدة للصلب والألومنيوم بمقدار 25% و10% على التوالي. كما تم إيقاف سريان مفعول هذه الرسوم بالنسبة لعدد من بلدان العالم والاتحاد الأوروبي بحلول يونيو القادم. ولم تسفر...