مكالمة استمرت حتى الرابعة فجرا، غيرت من شكل وربما مستقبل المملكة، كانت تلك أبرز كلمات وضعتها صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، عن كواليس احتجاز أمراء والإطاحة بآخرين.
ونشرت الصحيفة البريطانية تقريرا حصريا تتطرق فيه إلى كواليس "محادثات سرية" تمت بين ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، وصهر ترامب، جاريد كوشنر.
ونقلت "الديلي ميل" عن مصادر وصفتها بأنها ضمن الدائرة المقربة من ولي العهد السعودي، قولهم إن "محمد بن سلمان تباهى في أكثر من مناسبة بعلاقته الوثيقة مع صهر ترامب وكبير مستشاريه، وكيف أنه تمكن بذكائه أن يجعل كوشنر يمرر له معلومات استخباراتية سرية".

وأشارت الصحيفة إلى أن تلك المعلومات سبقت بصورة مباشرة حملة مكافحة الفساد في المملكة، والتي تضمنت احتجاز عدد من الأمراء والمسؤولين ورجال الأعمال البارزين، ووصفت حينها بأنها زلزلت القصر الملكي.

ونفى كوشنر من خلال محاميته آبي لويل، كل تلك الإدعاءات ووصفتها بأنها "قصص زائفة، خاصة وأن كوشنر يدرك جيدا القواعد التي تحكم المعلومات السرية،...